مشاركة السيد خليل رزق رئيس غرفة تجارة وصناعة محافظة رام الله والبيرة واعضاء مجلس الادارة والموظفين في الوقفة التضامنية اسنادا لأسرانا البواسل في معركة الامعاء الخاوية
 
بدعوة من غرفة تجارة وصناعة محافظة رام الله والبيرة شاركت د.ليلى غنام محافظ محافظة رام الله والبيرة و عدد من رجال الاعمال والتجار وشركات القطاع الخاص في الوقفة التضامنية دعما لمعركة الامعاء الخاوية واسناداً لأسرانا البواسل المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال 

 من جهته اكد السيد خليل رزق رئيس اتحاد الغرف التجارية الفلسطينية / رئيس غرفة تجارة رام الله والبيرة اننا في مؤسسات القطاع الخاص الفلسطييني خلف اسرانا ومعهم مجددين التحية لما جسدته شركاتنا الوفية من تجارة وصناعة وخدمات من وقفة طيبة خلال الاضراب لتجاري خلال الاسبوع الماضي ما حمل معه عديد من الرسائل السياسية والاقتصادية والفكرية 

 وطالب باستثمار حالة الالتفاف الشعبي لتعزيز المنتج الوطني ودعمه وان الوقت حان لمأسسة الجهود على هذا الصعيد فالتحرر الاقتصادي بوابة للتحرر الشامل وان الوقت حان لاستعادة وحدة الوطن وهذا اقل ما يمكن تقديمه للاسرى وولا زال القطاع الخاص حريص على دعم اي جهد على هذا الصعيد